أحصنة الرهو: عن أحصنة الرهوان و خطوة الرهو

أحصنة الرهو: عن أحصنة الرهوان و خطوة الرهو

الرَّهْوَنة أو الهملجة أو الرَّهُو ضربٌ من سير الدواب. والرهوان هو الفرس الذي يسير رهوًا. (منير البعلبلكى فى معجم المورد الحديث).

عرف العرب سير الرهو و الرهونة و كان هناك بعض التوثيق الناجح عن تدريب الحصان العربى على السير "رهواً", و لكنه كان وصفاً عربياً قديماً لأحصنة الأناضول, فخطوة الرهو كانت خطراً على الأحصنة العربية حتى و إن تم تدريب الأحصنة عليها.

و بالإنجليزية تُسمى خطوة الرهوان با Ambling Gait و أثبتت أبحاث علمية نُشرت فى ٢٠١٢ بأن الخطوة نتيجة  تحول فى الخط الجينى DMRT3 و الذى غير فى الإشارات العصبية بالمركز المسؤول عن حركة الحصان ليغير مشيته. يوجد الكثير من أنواع مشى الرهو الخاصة بالأحصنة و الذى يختلف من سلالة لأخرى, و بعضهم لا يصلح للرهو مسافات طويلة كحصان الرهوان التركى.

كأن أول اكتشاف لتوثيق كان فى وثائق مدرب الخيول أسوسانى بكيككولى فى أرض ميتانى الحورانية و قد تحدث عن تدريب خيول العربات الحربية و الخيول الحربية بشكل عام موثق على لوح طينى من عهد الحيثيين, يوجد الآن فى متحف الشرق الأدنى فى برلين.

تحدث النص عن تكييف الحصان و تدريبه الحربى مع التركيز التام على تكييف الأحصنة البرية و تحويلها لأحصنة حربية, كما ذكر بعض التفاصيل الخاصة بتدريب حصان الرهو و الأحصنة العربية

.يقوم الأمريكان الآن من السبعينيات تقريباً بتطوير حصان يُشبه حصان الرهوان يُسمى بحصان الخطوة الواحدة الأمريكى: "North American Single-footing Horse" و حصان آخر يسمى Racking Horse, و هم أحصنة تشبه فى مشيتها حصان الرهوان.

انتشرت أحصنة الروهان التركية فى الأناضول و شرق أوروبا و أخذها المغول بعد اجتياحهم الأول للأناضول, و كانت تعتبر وسيلة انتقال سريع خصوصاً بين الطرق و الجبال الغير ممُهدة, و مع ظهور الطرق الممُهدة بدأ الإعتماد على الأحصنة العربية و التركمانية و غيرها.التوثيق الحقيقى للأحصنة كان على يد العرب قديماً و حديثاً لتتبع السلالات و نشأتها, و تطورها, و حتى الآن لا يوجد توثيق عن أحصنة الرهوان بتركيا باستثناء بعض الكتب المُتفرقة و بعض الوثائق بالأرشيف العثمانى.كان العثمانيون أول من استخدمه فى معاركهم الحربية بشكل ممنهج, فكانت إطلالاتهم على العدو تبدأ بالأحصنة العظيمة كبيرة الحجم المغطاه بدروع الجلد و التروس ثم يستبدلونها بسرعة بأحصنة الرهوان بعدة صفوف تتابع للإغارة على العدو.

خطوة حصان الرهوان هى خطوة وراثية تميز بها الحصان و نظائره المنتشرين فى عدة دول منها الهند و باكستان و افغانسان و جورجيا و أذربيجان و بلغاريا, و هى ليست خطوة تدريب بل خطوة يُولد الحصان بها بسبب اختلاف جينى لديها.تسمى خطوة حصان الرهوان بال "Ambling gait" و قد يتم تدريب بعض الأحصنة عليها و التى ستتقبل الخطوة و تتعود عليها بالتدريب و لكنها لا تستطيع تحمل السير بها مسافة طويلة كأحصنة الرهوان الأناضولية و السلالات الأسيوية التى تستطيع السير بهذا الشكل لساعات و مسافات يتجاوز بعضها الخمسين و الستين كيلومتراً بهذا الشكل.